خَاطِرةْ
عندما تطرق أبواب الرحيل إنسانها !
لا يبقى للوجود حياة ..
يبهت كل شي وتتساقط أوراق الشجر !
ونمضي بالطريق تائهين
نتبع كل الوجوه التي نراها : هُم !
ولكن أين هم ؟
 جميع الملامح رمادية .. لا اثر للحياة فيها
.. لا اثر لـ(ـهم)فيها !
ونعود خائبين .. نضم حزننا بين اضلعنا كطفل نخاف عليه من الضياع !!
وتذهب أيامنا ونحن نرعى ذلك الطفل وننغمس فيه حتى الوجع !
وأين نحن ؟
متنا معـ(ـهم) .
7-8-2016
11:50 am

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s